من جهتي، لا أعرف شيئًا على وجه اليقين، لكن رؤية النجوم تجعلني أحلم.
فان جوخ

متى أول مرة نظرت فيها إلى السماء، وماذا رأيت؟ بماذا فكرت؟ إذا كنت أحد المحظوظين الذين يعيشون في مدن وأماكن يقل فيها التلوث الضوئي، فبالتأكيد لفتت النجوم والقمر ناظريك نحوها، نحو السماء.

يبدأ كل شيء بسؤال، فإذا سألت أحدًا بجوارك: ماذا يجري في الأعلى؟ ستتلقى الإجابة بأن هذا الكم من اللآلئ هي النجوم.. ربما سيكمل حديثه معك: هل ترى هذه النجمة اللامعة في اتجاه الشمال، هذا النجم القطبي (نجم الشمال). هل ترى هذه النجوم السبعة؟ أليست على شكل مِغْرَفة (حرف س مقلوب)، هذه كوكبة الدب الأكبر. هل ترى تلك النجمة بجوار القمر؟ حسنًا، هي ليست نجمة، بل كوكب الزهرة. هذه المعلومات من أسماء واتجاهات، وأجرام مختلفة؛ عرفها الإنسان ضمن «الفيزياء الفلكية» فرع من فروع علم الفلك.

علم الفلك، أو الفيزياء الفلكية ليست سهلة على الإطلاق، حالها كحال أي مجال علمي، فيها الكثير من الرياضيات والفيزياء والحسابات المعقدة والهندسة، لكن المميز فيها أنها ساحرة، مُغرية نوعًا ما تبقيك متطلعًا لمعرفة المزيد عنها. فإذا كنت مبتدئًا وسط هذا الكم من الرياضيات والفيزياء والحسابات؛ فلن تصمد طويلًا لأن الملل سيجد طريقه إليك، لذا أنت بحاجة لمادة علمية مكثفة تخبرك بكل شيء ببساطة ووضوح.

كتاب للمبتدئين في علم الفلك

هذا ما يميِّز الكتاب، أنه للمبتدئ في علم الفلك. للشخص الذي يحب أن يعرف لكن لا يعلم من أين يبدأ. الكتاب من إعداد وكتابة د. «شادي عبد الحافظ»، صيدلي ومحرر علمي مصري، شغوف بالعلوم كافة وعلم الفلك خاصة، وعاشق لسماء الليل ونجومها ومعالمها. كتب أكثر من 100 تقرير وخبر علمي في العديد من المنصَّات الإلكترونية، وبعض المجلات المطبوعة مؤخرًا.

الكتاب مكوَّن من 10 فصول في 450 صفحة، صدر عن مبادرة السماء الليلة، ونُشر ورقيًّا عبر منصة «كتبنا» للنشر، يمكنك الانتهاء منها في يوم أو يومين، أو حتى 6 ساعات إذا سمح وقتك بذلك. يصف شادي في الصفحات الأولى أن الكتاب بمثابة «كورس مكثف مبسط يبدأ من الصفر، ولا يحتاج لأي مقدمات في الفيزياء أو الرياضيات»، وهل بالفعل كذلك. ومن هنا نبدأ رحلتنا نحو حافة الكون.

الفصل الأول: أفضل منتجع في العالم

للتعلم عن السماء ليلًا، أو عن أي شيء آخر في حياتك، يبدأ الأمر بسلوك بسيط، وهو أن تهدأ قليلًا، وتتأمله.
شادي عبد الحافظ، كتاب السما

يبدأ الفصل الأول من سطح منزلك أو من نافذة غرفتك حرفيًّا إلى الأعلى. أنت تحدق الآن في السماء، موضعك -مثلًا- في مدينة المنصورة في مصر، فما الذي يجري حولك؟

عينة مصوّرة من كتاب السما
عينة مصوّرة من كتاب السما

يشرح هذا الفصل شكل السماء بالنسبة لموضعك على الأرض. أين الشرق والغرب والشمال والجنوب بالنسبة إليك، وما الذي يمكنك رؤيته في الشمال أو الجنوب. كيف تتحرك النجوم بالنسبة إليك؟ (تحرك النجوم هو تعبير مجازي عن تغير موضع النجم بالنسبة إليك، لأن الأرض هي التي تتحرك وليست النجوم). يعطيك هذا الفصل صورة نهائية واضحة عن الكرة السماوية حولك، عن أسماء النجوم، كيف تعرف أن النجم الذي تنظر إليه هو «الدبران» مثلًا؟ كيف تحدد شكل الكوكبات في السماء وكيف تميِّز نجومها؟

الفصل الثاني: كرات ساخنة

نصعد برفقة هذا الفصل قليلًا من غرفتنا نحو السماء، إلى أن نقترب من تلك الكرات الساخنة؛ النجوم. نقترب منها على بُعد مسافة نستطيع من خلالها معرفة مكوناتها، أنواعها، كيف تنشأ وكيف تموت؟ وبما أننا نتحدث عن موت وميلاد النجوم، يعني هذا أننا على وشك لقاء الثقب الأسود.

الفصل الثالث: جيران لا تعرفهم

يمكن وصف هذا الفصل بأنه مكمِّل للفصل السابق. حيث يشرح تفصيليًّا عن أنواع النجوم، ميلادها من السُّدم.. حسنًا، ما هي السُّدم، ومما تتكون؟ كيف يتولد النجم وكيف يتطور، لماذا هناك أنواع مختلفة من النجوم؟ ثم نبدأ رحلة أخرى للتعرف على التجمعات النجمية، المستعرات العظمى، ومقدمة قصيرة عن المجرات.

الفصل الرابع: دليل المسافر بين النجوم

سنهبط مرة أخرى إلى الأرض، حيث سنخرج في رحلة إلى الصحراء من دون بوصلة، ولتكن بوصلتنا في النجوم. سنتعرف كيف نرصد النجوم؟ كيف سنتعرف على أماكن تواجدها في السماء، وسنتعرف تفصيليًّا على النجوم والكوكبات المميزة لكل فصل من فصول السنة، وكيف نميِّزهم؟ ثم ستتعرف على أكبر معالم السماء سحرًا في صحراء خاوية، وهو ذراع الجبَّار.. الذراع التي نقطن فيها في مجرة درب التبانة.

الفصل الخامس: مناطق لا يوجد بها هامبرجر

يأخذك هذا الفصل بعيدًا قليلًا عن النجوم والمجرات، ويغوص في قلب نظامنا الشمسي. ستتعرف ببساطة على نجمنا الأعظم (الشمس) ومكوناته، نشاطه، كيف يستمر في البقاء حتى اليوم. ستتعرف على كواكب هذا النظام (الصخرية والغازية والثلجية)، حزام الكويكبات، وكيف تؤثر حياتنا على الأرض على كوكبنا؟ ستتعرف أيضًا على طريقة سير هذه الأجرام في مداراتها وحول نفسها، وما الكواكب التي يمكنك رؤيتها؟ ومتى يمكن ذلك.

الفصل السادس: صديق العشَّاق

بالتأكيد رجَّحت من يكون. ومن مثله يضيء عتمة الليالي؛ إنه القمر. بالطبع يوجد لكل كوكب قمره أو أقمار الخاصة، لكن هنا يبدأ الفصل بالحديث عن القمر الأرضي. كيف يختلف شكله من بداية الشهر إلى نهايته، وكيف يتحرك في السماء، وكيف يلعب دورًا في ظاهرتي الخسوف والكسوف بنوعيها الجزئي والكلي؟ ماذا عن الوجه المظلم منه.. هل رأى النور يومًا؟

الفصل السابع: ومن الذي لا يحب التلسكوبات؟

عينة مصوّرة من كتاب السما
عينة مصوّرة من كتاب السما

بعد أن تعرفت على جميع المكونات التي توجد في الأعلى، ربما تود إلقاء نظرة عن كثب. لكن كيف ومن أين تبدأ؟ يشرح هذا الفصل تفصيليًّا كيف تشتري تلسكوبك الأول؟ ستتعرف على أنواع التلسكوبات ومكوناتها بإيجاز ووضوح، وعلى أي أساس يكون التلسكوب هذا بالتحديد هو المناسب لك.

ليس هذا فحسب، بل ستتعرف أكثر على نوع الجرم الذي يرصده كل تلسكوب، فالتلسكوبات لا ترصد الكواكب فقط، بل ترصد النجوم والسدم والمجرات وغيرها من الأجرام السماوية. يمكنك النظر إلى السماء أيضًا من خلال النظارات المعظمة. ستتعرف على ماهيتها، وماذا ترى فيها، وكيف تختار الأنسب لك.

الفصل الثامن: أمطار سماوية

نظر إليها الناس دائمًا، ثم أغمضوا أعينهم وتمنوا أمنيات علَّها تتحقق يومًا ما.. إنها الشهب. يمكنك النظر إلى السماء في أي وقت وملاحظة بعض منها، ويمكنك انتظار قدومها في مواعيد محددة. في هذا الفصل ستتعرف على أشهر زخَّات الشهب ومتى وكيف يمكنك رصدها. ستتعرف على الظروف الجوَّية الملائمة لرصدها، وكيف تحول عملية الرصد الممتعة تلك إلى عملية بحثية خاصة بك.

الفصل التاسع: نملة على سطح كرة قدم

بعيدًا عن النجوم والقمر والكواكب والرصد، سنبحر أبعد من ذلك للتعرف على موضعنا في الكون. وكم يبلغ حجم كل هذا السحر؟ وأين نحن منه؟ بالإضافة إلى شرح عن كيف حصل الفلكيون على خريطة شاملة للكون.

الفصل العاشر: لماذا تعد الأبراج وهمًا؟

الفصل الذي سعدت بلقائه وقراءته حقًّا. فهناك الكثيرون ما يزالون يعيشون وهم الأبراج وتأثيرها على حياتهم وقراراتهم، ويأخذونها على محمل الجد. يجيب هذا الفصل على السؤال الكبير عن «لماذا الأبراج وهم» من منظور وتجارب علمية.

ما المميز في هذا الكتاب؟

المتابع الجيِّد لكتابات د. شادي في موضوعات العلوم والفلك خاصة، لن يستغرب أن الكتاب على الرغم من كبر عدد صفحاته، فإنه ممتع للغاية، سهل المفردات كعادة أسلوب شادي في المقالات، يمكنك طيه قراءة وفهمًا في يوم واحد أو يومين.

عينة مصوّرة من كتاب السما
عينة مصوّرة من كتاب السما

الميزة الأكثر سحرًا هي احتواؤه على رسومات توضيحية سهلة، تمارين تطبيقة في بعض الفصول لترسيخ المعلومات ولتنشيط الذهن أثناء القراءة. بالإضافة إلى أن بداية كل فصل احتوى على اقتباس جيِّد لشخصيات ومواضيع مختلفة تحفزك على القراءة، وفي نهاية كل فصل هناك ملحق للاستزادة والحصول على معلومات إضافية، وحكايات النجوم «أساطير النجوم». في الفصل الخاص بالرصد مثلًا -الرابع، كان الملحق مجموعة من التطبيقات الفلكية التي يمكنك من خلالها رصد الأجرام السماوية.

عينة مصوّرة من كتاب السما
عينة مصوّرة من كتاب السما

ستجد إضافات في نهاية الكتاب بجداول فيها معلومات مفصلة عن أبرز معالم السماء، فهرس للكوكبات، ألمع نجوم السماء. بالإضافة إلى الجزء الأخير الأكثر تألقًا، وهو جزء الصور الملونة. يمكنك رؤية صور حقيقية بألوانها عن السدم، الكواكب، الشمس … إلخ. كما تتوفر صفحات مزودة بروابط خارجية ومراجع هامة لمزيد من القراءة والغوص في علم الفلك.

بقِي أخيرًا أن نذكر أن الكتاب يهديك خريطة كاملة للسماء موضح عليها مواضع النجوم وأسمائها واتجاهاتها، حيث يمكنك «قص/قطع» هذه الأجزاء من الكتاب، وترتيبها كاملة على لوحة جدارية مثلًا.

يمكنك الحصول على الكتاب من خلال متجر إضاءات من هنا: