حسن الشال

صيدلي سابق، وباحث دكتوراه في الفيزياء النظرية بجامعة ميامي بالولايات المتحدة الأمريكية.

0
مقالة
0
قراءات

صراع الكم والنسبية على البعد الخامس

لم تنجح نظرية الكم في تفسير الجاذبية، لهذا حاول أوسكار كلاين توحيد النسبية العامة مع الكم عبر تطوير بعد خامس يحل المعضلة.

نظرية كالوزا ومقياس هيرمان فايل: «جَمال» البعد الخامس

حكاية فيزيائية عن مشروع هيرمان فايل أو الهندسة لا متناهية الصغر، ونظرية تيودور كالوزا خماسية الأبعاد، وتطورها.

نظرية نوردشترم: لأن 4 أبعاد لا تكفي لتفسير الجاذبية

خلاف علمي كبير قبل النسبية العامة في محاولة لتفسير الجاذبية، مما خلق أبعادًا جديدة ونقاشات لا نهاية لها.

بين النسبية والكم: عديد من المعضلات بلا تسويات

كانت الفيزياء أمام طريقين؛ إما أن ينجح مشروع ألبرت آينشتاين في توحيد الكهرومغناطيسية مع الجاذبية كما تصفها النسبية العامة، وإما أن ينجح مشروع بول ديراك.